سمو نائب الأمير وولي العهد يستقبل وزير الخارجية
الغانم يعزي نظيرته الإندونيسية بضحايا الفيضانات
سمو نائب الأمير وولي العهد يعزي الرئيس الإندونيسي بضحايا الفيضانات
سمو نائب الأمیر وولي العھد يستقبل الغانم والخالد والصالح
مبعوث سمو نائب الأمير وولي العهد يسلم رسالة خطية من سموه إلى أمير قطر
سمو نائب الأمير وولي العهد يستقبل وزير الخارجية
الغانم يعزي نظيرته الإندونيسية بضحايا الفيضانات
سمو نائب الأمير وولي العهد يعزي الرئيس الإندونيسي بضحايا الفيضانات
سمو نائب الأمیر وولي العھد يستقبل الغانم والخالد والصالح
مبعوث سمو نائب الأمير وولي العهد يسلم رسالة خطية من سموه إلى أمير قطر

28 أكتوبر 2019 01:18 م

32 نائبًا تولوا أمانة سر المجلس على مدار الحياة النيابية

32 نائبًا تولوا أمانة سر المجلس على مدار الحياة النيابية

 - النوري تولى المنصب في 4 أدوار انعقاد ومناور وأبو شيبة وباقر ودميثير والرويعي في 3 أدوار
 
  - 15 نائبًا تولوا المنصب مرتين و11 مرة واحدة 
 
 - انتخاب أمين السر 44 مرة والتزكية 15 مرة 
 
- 3 نواب حاليين تولوا المنصب هم الرويعي ودميثير وعبد الصمد
 
-  من مهام أمين السر الإشراف على تحرير المضابط وقيد أسماء طالبي الكلمة وما يطلبه منه الرئيس في شأن إدارة الجلسة
 
 
28 أكتوبر 2019 | الدستور |  مع انطلاق دور الانعقاد العادي الرابع من الفصل التشريعي الخامس عشر غدًا الثلاثاء، من المقرر اختيار أمين سر مجلس الأمة في الجلسة الافتتاحية وفق المادة 33 من اللائحة الداخلية لمجلس الأمة.
 
وعلى مدار تاريخ الحياة النيابية تقلد منصب أمين السر في مجلس الأمة 32 نائبًا منذ الفصل التشريعي الأول منهم 3 نواب من الفصل التشريعي الخامس عشر الحالي وهم خلف دميثير وعودة الرويعي وعدنان عبدالصمد.
 
وقد جاء النائب عبد الباقي عبد الله النوري في صدارة من تولوا المنصب حيث فاز به في 4 أدوار انعقاد كما تولى المنصب في 3 أدور انعقاد 5 نواب وهم عباس مناور وصياح أبو شيبه وأحمد باقر وخلف دميثير وعودة الرويعي، كما تولى المنصب 15 نائبًا مرتين و11 نائبًا مرة واحدة.
 
وجاءت آلية اختيار منصب أمين السر في 15 فصلًا تشريعيًّا منذ بدء الحياة النيابية ((44)) مرة بالانتخاب و((15)) مرة بالتزكية .
 
ومن المفارقات التاريخية المتعلقة بمنصب أمين سر مجلس الأمة لوحظ التالي:
 
في دور الانعقاد الثاني من الفصل الأول تم إعادة انتخاب أمين السر في جلسة 17 مارس 1964 وذلك لتولي النائب يوسف الرفاعي منصب وزير البريد والبرق والهاتف وتم إعلان فوز النائب عبد الباقي عبد الله النوري.
 
في دور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي الأول بجلسة 2 مارس 1965 تم تزكية النائب عبد الباقي النوري بمنصب أمين السر بعد تولي أحمد السرحان منصب نائب المجلس.
 
في دور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي الثالث عشر تم إعادة انتخاب أمين السر في جلسة 10 مايو 2011 وذلك لتولي النائب علي الراشد منصب وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وتم إعلان فوز النائب عدنان عبد الصمد.

وتنظم المواد ((31 و32 و33 و35 و40 و70 و80)) من اللائحة الداخلية عملية انتخاب ومهام أمين السر، وذلك على النحو التالي:
 
المادة ((31)):
 
إذا غاب الرئيس ونائب الرئيس كانت رئاسة الجلسات بالتوالي لأمين السر فالمراقب، وإذا غاب هؤلاء جميعًا كانت الرئاسة لأكبر الأعضاء الحاضرين سنًّا.
 
المادة ((32)) :
يتكون مكتب المجلس من الرئيس ونائب الرئيس وأمين السر والمراقب ويضم إليهم رئيس كل من لجنة الشؤون التشريعية والقانونية ولجنة الشؤون المالية والاقتصادية بمجرد انتخابهما.
 
المادة ((33)):
بعد انتهاء مراسم افتتاح الدور السنوي العادي يشرع المجلس في انتخاب أعضاء مكتبه أو استكمال عددهم وفقًا للدستور ولهذه اللائحة، ولا يجوز إجراء أي مناقشة في المجلس قبل انتخاب أمين السر والمراقب، ويتولى سكرتارية المكتب الأمين العام للمجلس بحكم منصبه فإن منعه مانع حل محله من ينتدبه رئيس المجلس لذلك.
 
المادة ((35)) :
يتم الانتخاب لمناصب مكتب المجلس بالتتابع وبطريق الاقتراع السري وبالأغلبية المطلقة، فإذا لم تتحقق هذه الأغلبية أعيد الانتخاب للمرة الثانية ويكون الفوز فيها بالأغلبية النسبية فإن تساوى اثنان أو أكثر في هذه الأغلبية تم اختيار أحدهم بالقرعة.
 
المادة ((40)):
يختص أمين السر بالإشراف على تحرير مضابط جلسات المجلس ويقيد أسماء الأعضاء الذين يطلبون الكلمة على حسب ترتيب طلباتهم وبإثبات التنبيهات بالمحافظة على النظام وتسجيل نتائج الاقتراع وغير ذلك من الأمور التي يطلبها منه الرئيس في شأن إدارة الجلسة.
 
المادة ((70)) :
للمجلس أن يقرر تدوين مضبطة الجلسة أو إذاعة قراراتها وتعود الجلسة علنية بقرار من المجلس إذا زال سبب انعقادها سرية. ويتولى تحرير المضبطة في الجلسة أمين السر أو من يختاره المجلس لذلك، وتحفظ هذه المضبطة بمعرفة رئيس المجلس ولا يجوز لغير الأعضاء أو من صرح لهم بالحضور الاطلاع عليها وللمجلس في أي وقت أن يقرر نشر هذه المضبطة أو بعضها.
 
المادة ((80)):
 يقيد أمين السر طلبات الكلام بحسب ترتيب تقديمها ولا يتقيد الوزراء والمقررون بهذا الترتيب، فلهم الحق دائمًا في أن تسمع أقوالهم أثناء المناقشة كلما طلبوا ذلك.(أ.ع)(ح.ظ)

إقرأ أيضا

أسئلة واقتراحات




الدلال والشاهين يتقدمان باقتراح برغبة بشأن الإعداد للانتخابات البرلمانية في ظل وباء كورونا
الشاهين يقترح نقل تبعية منطقة الشعب إلى (العاصمة التعليمية)
الصالح يقترح إعفاء الأمهات ممن لديهن أبناء في المرحلة الابتدائية من الحضور إلى العمل
الدلال والشاهين يقترحان إنشاء مركز الكويت للأرشيف الوطني
الدلال يقترح وضع نظام قانوني يعتمد على قواعد الحوكمة في التوظيف والتعيين للوظائف كافة في الجهات الحكومية
الشاهين يقترح إعفاء أحد الوالدين من العمل للتواجد مع الأبناء أثناء التعليم عن بعد
الدلال يقترح وضع اَليات قانونية وإدارية لمواجهة أوجه التطبيع التي يسعى إلى تحقيقها الكيان الإسرائيلي المحتل
الشاهين يقترح صرف بدل عدوى للأطباء الكويتيين أسوة بالوافدين ومنح بدل شاشة لجميع الأطباء
الشاهين يقترح إطلاق اسم المربي الفاضل محمد الأحمد على إحدى المدارس أو أحد المرافق التعليمية
الدلال يقترح ابتعاث خريجي (التعليم التطبيقي) لاستكمال الدراسة الجامعية
الشاهين: ترقية المتقاعدين المدنيين إلى الدرجة الوظيفية الأعلى أسوة بالعسكريين
الشاهين يقترح صرف تعويضات لـ(الكويتيين بلا رواتب) من صندوق متضرري (كورونا)
الفضل يقترح صرف ضعفي المرتب الشامل لعضو إدارة التحقيقات خلال فترة الاستبدال
5 نواب يتقدمون باقتراح بقانون بحظر التعامل أو التطبيع مع الكيان الصهيوني ومنظماته
السويط يقترح نقل المصانع الواقعة في (سعد العبدالله) بعيدًا عن المناطق السكنية
عسكر يقترح إنشاء هيئة للسياحة لتنمية وتطوير القطاع السياحي
الدلال يقترح إنشاء مؤسسة خاصة بالدراسات الاستراتيجية والمستقبلية
«وزن نسبي» بين المواطنين والعمالة الوافدة
السويط يتقدم باقتراح بقانون لإنشاء الهيئة الوطنية للمكتبات ومراكز المعلومات
عسكر يقترح فصل اللجنة الطبية للعلاج بالخارج لمنتسبي (الحرس الوطني) عن نظيرتها لمنتسبي (الدفاع)